السبت، 9 فبراير، 2013

كوارث التشريعات في اليهودية؛ سن الزواج للبنت 3 سنوات، وأقل للكهنة


كتب م/ محمد محمود:

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين الذي أرسل الرسل مبشرين ومنذرين بدينٍ قويم وتشريعٍ سليم ، والصلاة والسلام على خاتم المرسلين محمد بن عبد الله الذي بلغ الدين وبشر بالجنة المؤمنين وأنذر بالنار المشركين والكافرين ، أما بعد؛

قال تعالى في كتابه المجيد (يَا بَنِي آَدَمَ لَا يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُمْ مِنَ الْجَنَّةِ يَنْزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآَتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لَا تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ لِلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ ۞ وَإِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً قَالُوا وَجَدْنَا عَلَيْهَا آَبَاءَنَا وَاللَّهُ أَمَرَنَا بِهَا قُلْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاءِ أَتَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ ۞ قُلْ أَمَرَ رَبِّي بِالْقِسْطِ وَأَقِيمُوا وُجُوهَكُمْ عِنْدَ كُلِّ مَسْجِدٍ وَادْعُوهُ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ كَمَا بَدَأَكُمْ تَعُودُونَ ۞ فَرِيقًا هَدَى وَفَرِيقًا حَقَّ عَلَيْهِمُ الضَّلَالَةُ إِنَّهُمُ اتَّخَذُوا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ مُهْتَدُونَ) [1] ؛ جاءت هذه الآيات محذرة من فتن الشيطان ومستنكرة على فاعلي الإثم والفواحش قولهم بأن الله أمرهم بذلك ؛ فقد أمر الله بالقسط والعمل الصالح وإخلاص الدين ، فمن الناس من هداه الله واتبع الصراط المستقيم ومنهم من ضلوا وهلكوا بتوليهم الشيطان وهم على ضلالهم يزعمون الهدى والصلاح. وقد حذرنا النبي صلى الله عليه وسلم من الفتن ما ظهر منها وما بطن وذكر لنا ما آلت إليه الأمم السابقة من زيغ وفساد بعدما كانوا على صراط مستقيم ؛ فعنه أنه قال (إن الدنيا حلوة خضرة . وإن الله مستخلفكم فيها . فينظر كيف تعملون . فاتقوا الدنيا واتقوا النساء . فإن أول فتنة بني إسرائيل كانت في النساء) [2].

وبحثنا مبنيٌ على ما ورد في الآيات والحديث فيما يخص بني إسرائيل وفتنتهم بالنساء فاستباحوا ما حرم الله زاعمين أنَّ الله أحل لهم ذلك وأمرهم به ، وقد استخرجنا ذلك من كتبهم المقدسة [3] التي هي حجة عليهم ، نسأل الله أن يهديهم إلى الحق.

 

  •  الأنثى في سن ثلاث سنوات صالحة للزواج والوطء:

يخبرنا التلمود [4] بأن البنت تكون مهيئة للزواج ، وجاهزة للوطء في سن ثلاث سنوات ، وهو مباح لعوام اليهود الذين هم دون الكهنة ، فعلى سبيل المثال لا الحصر نقرأ في التلمود “سانهدرين الصحيفة 55 العمود ب”  في سياقٍ يتكلم عن حد الزنى مع النساء , الحيوانات وعن اللواط :

אמר רב יוסף , תא שמע : בת שלש שנים וים אחד מתקדשת בביאה

 الترجمة :

قال الراباي يوسف ” تعال اسمع! بنت ثلاث سنوات ويوم واحد ، تُزوج وتُجامع.

راجع الترجمة الإنجليزية :

R. Joseph said: Come and hear! A maiden aged three years and a day may be acquired in marriage by coition. [5]

 

وهذا التشريع لم يأت به الراباي يوسف من بنات أفكاره ولم يتخيله غيره من الرابانيم الذين ذكروا نفس الشئ في مواضع أخرى في التلمود ، بل هو تشريع  تقرره المشنا [6] وعليه اعتمد حاخامات التلمود [7] ، ففي المشنا  في باب “نِدّاه” (5 : 4 أ) ، وهو حسب تقسيم التلمود “نِدّاه  الصحيفة 44 العمود ب” :

 בת שלש שנים וים אחד מתקדשת בביאה

الترجمة :

بنت ثلاث سنوات ويوم واحد ، تُزوج وتُجامع

راجع الترجمة الإنجليزية :

A girl three years and one day old is betrothed by intercourse.[8].

A girl of the age of three years and one day may be betrothed by intercourse [9].

  • هكذا فعلها إسحاق عليه السلام حسب كتابهم :

من طرائف التوراة اليهودية أنها نسبت تشريع الزواج من البنت في سن ثلاث سنوات لنبي من الأنبياء ألا وهو إسحاق عليه السلام ، فقد أكد الراباي شولمو يتسحاقي المعروف بإسم “راشي” في تفسيره لنص سفر בראשית [10] (25 : 20) [11] أن اسحاق عليه السلام تزوج رفقة وهي بنت ثلاث سنوات حسب السن الشرعي للزواج.

والحقيقة أن هذا التفسير لم يكن من بنات أفكار راشي هو الآخر ، بل هو ما تخبرنا به نصوص توراتهم والتي استند إليها في تفسيره ، ففي نفس السفر (17 : 17) [12] يخبرنا الكتاب أن سارة ولدت اسحاق عليهما السلام وهي بنت تسعين سنة ، وفي (22 :23) إلى (23 : 1) [13] أن رفقة وُلدت في سنة وفاة سارة عليها السلام وهي بنت مئة وسبع وعشرين سنة أي عندما كان إسحاق عليه السلام بن سبع وثلاثين سنة [14] ، ثم يأتي النص (25 : 20)  من نفس السفر فيبين لنا أنَّ اسحاق عليه السلام تزوج من رفقة وهو بن أربعين سنة ، وعلى ذلك يكون سن رفقة حين تزوجت إسحاق عليه السلام هو ثلاث سنوات![15].

 

إعتراض :

قد يظهر من النص العربي أن رفقة لم تولد في العام الذي ماتت فيه سارة عليها السلام ، حيث أتت النصوص المستشهد بها بسلسلة من الأحداث المتباعدة زمنياً وهي ميلاد بنين وأحفاد لناحور أخي إبراهيم عليه السلام مما قد يسمح للمعترض الاِحتجاج فيقول : إن زمن إخبار إبراهيم عليه السلام بهذه الأحداث -وليس ميلاد رفقة- هو الذي تزامن مع موت سارة عليها السلام فمن غير المعقول أن هذه الأحداث التي وردت من الاصحاح 22 العدد 20 إلى الاصحاح 23 العدد الأول [16] جميعها متزامنة مع بعضها البعض.

الرد عليه :

لم ندعي قط أن كل هذه الأحداث وهي ميلاد أبناء وأحفاد لناحور متزامنة مع بعضها البعض ومع زمن الإخبار ، بل نقول إن الخبر جاء متزامناً مع مولد رفقة فقط ، وهذا ما ذهب إليه مفسرهم المخضرم “راشي” ، ونزيدُ الأمر إيضاحاً فنقول إنَّ النص العبري [17] قد جاء بكلمة הִנֵּה والمترجمة إلى العربية “هوذا” [18]  التي تؤكد المعنى الذي ذهبت إليه كتبهم التي ذكرهنا ؛ فهذه الكلمة تأتي للإخبار عن أمر مستقبلي حتمي الحدوث أو حدث وقتي الحدوث أو تناول شخص أو حدث بالتخصيص والإشارة ، ويكون هذا الأمر أو الحدث ذا أهمية لمتلقي الخبر [19]، ولا يوجد حدثٌ جديد في هذه السلسلة من الأحداث المتباعدة ترتبط به هذه الكلمة سوى آخرها وهو ميلاد رفقة لأن ما عداها من أحداث كان قديماً ومر عليه زمن ، كما أنه لا يوجد ما يَهُم متلقي الخبر (إبراهيم عليه السلام) سوى ميلاد زوجة ابنه.

 فهذه الكلمة مرتبطة بميلاد رفقة تحديداً دون باقي الأحداث التي تم سردها وهو ما يؤكد تزامن الميلاد مع واقعة إخبار إبراهيم عليه السلام ، وهذا ما جاء به أيضا مدراش (בראשית רבה) [20] :

א ויהי אחרי הדברים האלה ויגד לאברהם לאמר הנה ילדה מלכה וגו’ בנים כתיב (משלי יד) חיי בשרים לב מרפא ורקב עצמות קנאה שעד שהוא בהר המוריה נתבשר שנולד זוגתו של בנו שנאמר הנה ילדה מלכה (שם יג) רפאות תהי לשרך ושקוי לעצמותיך שעד שהוא בהר המוריה נתבשר שנולדה זוגתו של בנו שנאמר הנה ילדה מלכה גם היא בנים.

الترجمة :

1.  وحدث بعد هذه الأمور أن إبراهيم أُخبر وقيل “إنَّ ملكة ولدت بنين …. إلخ [21]“، مكتوب (الأمثال 14) : القلب المعافى حياة الجسد والغيرة سوس العظام [22] ، هكذا عندما كان في جبل الموريا اُخبر بأن زوجة إبنه قد وُلدت ، (السابق 13) : يكون شفاء لأوصالك وشراباً لعظامك [23] ،[24] هكذا عندما كان في جبل الموريا أُخبر بأن زوجة إبنه قد وُلدت ، كما قيل “إنَّ ملكة قد ولدت هي أيضاً بنين”.

وبالطبع قد كفانا راشي إثبات هذا الأمر بإقراره هذا التفسير كما بينتُ مسبقاً ، ولكن لعل ما أضفناه يبين الرواكز التي اعتمد عليها هو وغيره في تفسيرهم للنص.

  •       يباح للكهنة زواج البنت دون سن الثلاث سنوات :

والآن نرى كيف استثنى الحاخامات لأنفسهم الوطء للبنات من الأمم دون سن الثلاث سنوات حيث يذكر التلمود على لسان الحاخامات بأن الكتاب قد أحل للكهنة الوطء لمن هي دون الثلاث سنوات [25] ، فقد استشهدوا بنصوص سفر במדבר [26] (31 : 17-18) [27]وفسروها كذلك ، بل قد أباحوا بنات الأمم المتحولات لليهودية بشكل عام حتى وإن لم تكن من سبايا الحروب ، فنقرأ في التلمود “يڤاموت الصحيفة 60 العمود ب ” :

ר’ שמעון בן יוחי אומר : גיורת פחותה מבת שלש שנים ויום אחד – כשירה לכהונה , שנאמר : (במדבר לא) וכל חטף בנשים אשר לא ידעו משכב זכר החיו לכם , והרי פנחס עמהם .

الترجمة :

قال الراباي شمعون بن يوحاي [28] : المهتدية [29] دون سن الثلاث سنوات ويوم واحد – حلال للكهنوت (الكاهن) ، كما قيل (العدد 31) “وسائرَ أطفالِ النساءِ التي لم يعرفن مضاجعةَ الرجال استبقوهن لكم” [30] ، وبالتأكيد كان فنحاس [31] معهم.

راجع الترجمة الإنجليزية :

It was taught: R. Simeon b. Yohai stated: A proselyte who is under the age of three years and one day is permitted to marry a priest, for it is said, But all the women children that have not known man by lying with him, keep alive for yourselves , and Phinehas  surely was with them. [32]

 

وبعد هذه المقولة  ببضعة أسطر [33] بعد نقاش وروايات عن مواقف مشابهة من زواج حاخامات ممن هن دون الثلاث سنوات ، يأتي الإقرار الأخير من الحاخامات مؤكدين على كلام شمعون بن يوحاي فنقرأ :

אמר רבי יעקב בר אידי אמר רבי יהושע בן לוי : הלכה כרבי שמעון בן יוחי.

الترجمة :

قال الراباي يعقوب بن إيدي قال الرباي يهوشع بن لاوي : الشرع مع شمعون بن يوحاي.

راجع الترجمة الإنجليزية :

R. Jacob b. Idi stated in the name of R. Joshua b. Levi: The halachah is in agreement with R. Simeon b. Yohai. [34]

 

فالآن قد رأينا كيف ضل بنو إسرائيل بسبب فتنة النساء وما ذكرنا إلا مثالاً واحداً على ذلك ، فهناك الكثير من الأمثلة التي تبين كيف بدلوا في دينهم وأضافوا إلى كلام الوحي ما ليس فيه ، ونسبوا إلى الله ما لم يأمر به ؛ كل ذلك بسبب افتتانهم بالنساء.

نسأل الله أن ينفعنا بما كتبنا وأن يهدي به إلى دينه الحق وصراطه المستقيم

 

الكاتب :

 محمد محمود الغرباوي

المصدر :

مدونة ميثاق الكتاب

 


[1]  سورة الأعراف الآيات 27 – 30.
[2]  رواه الإمام مسلم في صحيحه من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه – رقم 2742.
[3]  استخدمنا ترجمة سعاديا بن يوسف الفيومي العربية للتوراة ، وهي محل ثقة عند اليهود ويعتمدونها إلى الآن كترجمة عربية موثقة لكتابهم – مصدر الترجمة : אלגז אלאול – מןאלתפאסיר ואלכתב ואלרסאיל לרבינו סעדיה בן יוסף אלפיומי  אכרגההאוצחחהא צחבה גמאעה מן עלמא - אלפקיר אלמפתקר אלי רחמה רבה יוסףדיריגבורג –  طبعة  Ernest_Leroux  باريس 1893
[4]  عندما تُذكر كلمة “تلمود” مفردة ، فإنها تعني التلمود البابلي.
[5] Soncino Babylonian Talmud, translated into English with notes, glossary and indices under the editorship of Rabbi Dr. I. Epstein, B.A., Ph.D., D. Lit, The Soncino Press London.
[6]  المشنا هي عمود التلمود “المتن” ، بينما الجمارا هي التعليقات الحاخامية والشروحات على المشنا ، والتلمود يتألف من المشنا والجمارا معاً.
[7]  بل وله صدىً وسندُ أيضاً في توراتهم وهو ما تناولناه في القسم التالي.
[8] Neusner, Jacob: The Mishnah: A New Translation. New Haven, CT: Yale University Press, 1988.
[9] Soncino Babylonian Talmud, translated into English with notes, glossary and indices under the editorship of Rabbi Dr. I. Epstein, B.A., Ph.D., D. Lit, The Soncino Press London.
[10]  السفر الأول من التوراة (التكوين).
[11]  ”لمّا كان إسحَقُ ابنُ أربعينَ سنةً تزوَّجَ برِبْقَه ابنةِ بِتوآل الأرْمَنيِّ من فدَّان أَرَمَ أُختِ لَبَنَ الأَرْمَنيِّ فكانت لهُ زوجةٌ” – (ترجمة سعاديا بن يوسف الفيومي).

[12]  ”فوقع إبرَهيمُ على وجهه وضحكَ وقال في نفسه – ألاِبنِ مائة سنة يولد ؟ وساره بنت تسعين سنة تلد ؟” – (ترجمة سعاديا بن يوسف الفيومي).
[13]  ”وبِتوآل أولد رِبْقَهْ” هؤلاء الثمانية ولدتهم مِلْكَه لنَحور أخي إبرَهيم ، وأمَتُهُ اسمها رِأُومة ولدت أيضاً هي طِبَح وجَحَم ومَعَكَه ، وكان عمرُ ساره مائة وسبع وعشرين سنة سنيّ حياتها” – (ترجمة سعاديا بن يوسف الفيومي).
[14]  وُلد عليه السلام وأمه بنت تسعين سنة ، وتوفت أمه وهي بنت مئة وسبع وعشرين سنة ، فيكون عمره حينها هو سبع وثلاثين سنة.
[15]  راجع تفسير راشي ؛ ونقلناه من المصدر : חומש ותרגום ופירוש רשי – בולונייא:דפוס מישטרה אברם בן חיים מן הצבועים מארץ פיסרוה’ באדר א’ רמב.
[16]  ”فلمّا كان بعد هذا الأمر أُخبرَ إبرَهيمُ وقيل له “هوذا قد ولدت مِلْكَه هي أيضاً بنين لنَحور أخيك ، عوص بِكْرهُ وبوز أخاهُ وقموآل أبا أَرَم ، وكِسِد وحَزو وفِلْدَش ويِدْلَف وبِتوآل ، وبِتوآل أولد رِبْقَهْ” هؤلاء الثمانية ولدتهم مِلْكَه لنَحور أخي إبرَهيم ، وأمَتُهُ اسمها رِأُومة ولدت أيضاً هي طِبَح وجَحَم ومَعَكَه ، وكان عمرُ ساره مائة وسبع وعشرين سنة سنيّ حياتها” – (ترجمة سعاديا بن يوسف الفيومي).
[17]  וַיְהִי אַחֲרֵי הַדְּבָרִים הָאֵלֶּה וַיֻּגַּד לְאַבְרָהָם לֵאמֹר הִנֵּה יָלְדָה מִלְכָּה גַם־הִוא בָּנִים לְנָחוֹר אָחִיךָ
[18]  حسب ترجمة سعاديا بن يوسف الفيومي.

[19]  راجع هذه المعاجم :
  • Gesenius, Wilhelm; Tregelles, Samuel Prideaux: Gesenius’ Hebrew and Chaldee Lexicon to the Old Testament Scriptures. Bellingham, WA.
  • Brown, Francis; Driver, Samuel Rolles; Briggs, Charles Augustus: Enhanced Brown-Driver-Briggs Hebrew and English Lexicon.

[20]  يسمى مدراش سفر التكوين الكبير Genesis rabbah  ، وموضع النص هو (57 : 1) .
[21]  هذه ترجمة حرفية للنص ، فالنص جاء فيه كلمة “إلخ”.
[22]  هكذا ورد نص سفر الأمثال (14 :30) في ترجمة سعاديا بن يوسف الفيومي ، من المصدر : אלגז אלסאדס – מן אלתפאסיר ואלכתב ואלרסאיל לרבינו סעדיה בן יוסףאלפיומי  אכרגההא וצחחהא צחבה גמאעה מן עלמא - אלפקיר אלמפתקר אלירחמה רבה יוסף דיריגבורג –  طبعة  Ernest_Leroux  باريس 1894
[23]  هكذا ورد نص سفر الأمثال (3 : 8 ) في ترجمة سعاديا بن يوسف الفيومي ، راجع نفس المصدر السابق.
[24]  بعض النسخ تضيف هنا عبارة منسوبة للراباي برخيا ، لذلك قد تجدها في بعض الترجمات الإنجليزية وهي على كل حال ليس لها علاقة بنقطتنا.
[25]  مصداقا لقوله تعالى في سورة الأعراف “وإذا فعلوا فاحشة قالوا وجدنا عليها آباءنا والله أمرنا بها.. الآية 28″.
[26]  السفر الرابع من التوراة (سفر العدد).
[27]  يقول النص والذي جاء حسب زعمهم  على لسان موسى عليه السلام عن الرب “فالآن اقتلوا كل ذكر من الأطفال وكلَّ امرأة عرفت مضاجعةَ الرجل ، وسائرَ أطفالِ النساءِ التي لم يعرفن مضاجعةَ الرجال استبقوهن لكم” – (ترجمة سعاديا بن يوسف الفيومي).
[28]  شمعون بن يوحاي من أشهر حاخامت التلمود ونُسب له كتاب “زوهار” وهو من الكتب الدينية المهمة لليهود الربانيين.
[29]  المهتدية أي المتحولة من الأمم إلى اليهودية ، فهو هنا يبيح البنات من الأمم بشكل عام وليس فقط المسبيات في الحرب.
[30]  سفر العدد الاصحاح 31 العدد 18 ، هكذا ورد في ترجمة سعاديا بن يوسف الفيومي.
[31]  فنحاس هو بن ألعازار بن هارون ، الكاهن الرأس الذي غار غيرَة الرب , راجع سفر العدد الاصحاح 25 الأعداد 10-13 “وكلم الله موسى قائلاً إنَّ فِنحَس ابن ألعَزَر ابن هَرون الإمام ردَّ حميتي عن بني إسرائيل بما غار لي فيما بينهم حتى لم أفنهم بعقابي ، ولذلك قال له – إني معطيه عهدي سلامة ، يكون له ولنسله بعده عهد إمامةِ الدهرِ بدل ما غار لربه وكفَّر عن بني إسرائيل” – (ترجمة سعاديا بن يوسف الفيومي).
[32] Soncino Babylonian Talmud, translated into English with notes, glossary and indices under the editorship of Rabbi Dr. I. Epstein, B.A., Ph.D., D. Lit, The Soncino Press London. 
[33]  يڤاموت الصحيفة 60 العمود ب .
[34] Soncino Babylonian Talmud, translated into English with notes, glossary and indices under the editorship of Rabbi Dr. I. Epstein, B.A., Ph.D., D. Lit, The Soncino Press London.
إقرأ المزيد Résumé bloggeradsenseo

الفرق بين لقطة اليهودي والأممي في المشنا (فقرة وترجمة)

جاء في المشنا (متن التلمود وأساسه) סדר טהרה، מסכת מכשירין، פרק ב׃
ח  מצא בה מציאה--אם רוב גויים, אינו צריך להכריז; ואם רוב ישראל, צריך להכריז; מחצה למחצה, צריך להכריז.


القسم السادس (الطهارات)، المبحث الثامن (إعداد الأطعمة)، الفصل الثاني:
ح (إذا) وجد (الإسرائيلي) لقطة بها (بالمدينة)، وكان الأكثر من الجوييم (الأمم)؛ فلا يجب عليه أن يعلن (عنها)؛ وإذا كانت الأغلبية من الإسرائيليين فيجب عليه أن يعلن، وإذا كانوا متساويين فيجب عليه أن يعلن.

المعنى:
أن اليهودي إن وجد شيئاً في بلد أكثره غير يهود فإنه يأخذه ولا يعلن عنه؛ وإن وجده في بلد أكثره يهود فلابد عليه أن يعلن عنها للناس!!
انتهى.
إقرأ المزيد Résumé bloggeradsenseo