الأربعاء، 22 أغسطس، 2012

كتاب التاريخ مما تقدم عن الآباء، مرجع تاريخي سامري يتهم اليهود الربانيين بالتحريف ويثني على نبي الإسلام


بسم الله الرحمن الرحيم

للسامريين تاريخ محفوظ دوّنه بالعربية الكاهن أبو الفتح بن أبي الحسن السامري الدنفي وأسماه:

التاريخ مما تقدم عن الآباء



كتبه سنة 756 هجرية في مدينة نابلس بفلسطين. طبعته القديمة تعود إلى 1865 بألمانيا، وأعيدت طباعته حديثاً بالولايات المتحدة الأمريكية سنة 2002

The Continuatio of the Samaritan Chronicle of Abū l-Fath al-Sāmirī al-Danafī, Text translated and annotated by Milka Levy-Rubin (2002), The Darwin Press, Princeton, United States of America

يقول الكاهن أبو الفتح السامري بعد حديثه عن بني إسماعيل وظهور نبي الإسلام فيهم ما نصه حرفياً (ص 172):

"ومحمد ما أساء إلى أحد من أصحاب الشرائع. وسمعتُ من لفظ الحكيم، وهو نقل عن كاتبه المنقول منه، العلامة فاضل الوجود الشيخ نفيس الدين أبي الفرج بن كثار ما جاء في نقل السلف عن محمد وهو [النص التالي ورد في الأصل بالأبجدية السامرية دون ترجمة]:

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

.." انتهى

وهذا النص بالحروف العبرية المربعة هكذا: 

מחמד גבר טב מהימן באלה מיטב לכל עבראי

وتعريبه بالحروف العربية هكذا:

"محمد جبر طب، مهيمن بأله، ميطب لكل عبرئي" اهـ

وقد تعمد أبو الفتح في حنايا كتابته بالعربية إيراد هذا النص المتوارث لدى السامريين بالرسم العبراني القديم دون تعريب أو ترجمة، الشيء الذي فعله المحقق أيضاً!

وإليك ترجمة النص السامري حرفياً لتعرف قيمة محمد لدى علماء السامريين منذ ظهوره:

"محمد رجل صالح، مؤمن بالله، مُحسن لكل عبراني" اهـ

( نقلا عن منتدى المترجمين العرب ، مقال بعنوان : شهادة اليهود السامريين في حق النبي محمد ، الكاتب : أحمد الأقطش ) 

لتحميل الكتاب: اضغط هنا 

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق